Booking.com
السفر والسياحة

بدايةً من 31 ألف دولارًا: متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024

كشفت بعض الدراسات عن أن هناك ارتفاع كبير قد حدث في متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024 ليصل الحد الأدنى إلى حوالي 31 ألف دولار في العام، وذلك حتى يتمكن المواطن من مواكبة ارتفاع تكاليف المعيشة، وقدكشفت هذه الدراسات أن هذا يعد أعلى متوسط قد وصلت له الرواتب التي يحصل عليها العاملين في اليابان على الإطلاق.

من خلال هذا المقال سوف نتعرف على مجموعة من التفاصيل حول هذا الموضوع، وأهم الأسباب التي أدت إلى ارتفاع مستوى الدخول إلى هذا الحد، وهل هذا الارتفاع يعتبر كافي أم لا.

متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024

متوسط دخل الفرد في اليابان
متوسط دخل الفرد في اليابان

يعد ارتفاع الأسعار هو العامل الأساسي الذي يمكن اعتباره السبب في ارتفاع متوسط الأجور في اليابان مع بداية العام الحالي 2024، حيث رأت الحكومة أنه من الضروري أن تكفل للمواطنين الحق في القدرة على تغطية تكاليف المعيشة التي زادت بشكل كبير بسبب ارتفاع أسعار معظم السلع.، وعلى هذا قررت ضرورة القيام برفع متوسط الأجور لجميع العاملين في الدولة في القطاعين العام والخاص في جميع المحافظات.

.ومن الجدير بالذكر أن الحكومة في كل عام تسمح للمحافظات بالقيام بتحديد مستوى الأجور الخاص بها بناء المقترحات المقدمة من قبل لجنة متخصصة تابعة لوزارة العمل.

من السباب الأخرى الرئيسية التي أدت لارتفاع متوسط الأجور هو موجة التضخم التي اجتازت العالم على مدار السنوات الأخيرة والتي أدت إلى ارتفاع السعار بشكل كبير، مما جعلى إعادة صياغة هياكل الأجور من الأولويات الهامة التي تعمل على تحقيق التوافق بين الأسعار والقدرة على تغطية نفقات المعيشة اليومية.

ما هو مبلغ الزيادة في الأجور اليومية في اليابان؟

تم زيادة متوسط الأجور المحلية في الساعة الواحدة إلى حوالي 6.7 دولار، وهو ما يعادل 1004 ين ياباني، وهذا الرقم بالتحديد يعكس ارتفاع قياسي غير مسبوق في متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024 بقيمة 30 سنت مقارنة بما كان عليه الوضع خلال العام الماضي.

وباعتبار أن الارتفاع يتفاوت بين محافظة وأخرى، فيمكن القول أن طوكيو العاصمة قد سجلت أعلى مستوى للأجور في الساعة الواحدة بواقع 7.4 دولار أمريكي، أو ما يعادل 1113 ين ياباني، وبهذا تكون قد سجلت أعلى مستوى للأجور في اليابان على مستوى جميع المحافظات.

أما عن أدنى مستوى للأجور قد تم تسجيله فيأتي في محافظة إيواتي التي يساوي متوسط الأجر فيها 6 دولار، أي بواقع 893 ين ياباني.

هل الارتفاع في مستوى الأجور كاف؟

من خلال بعض اللاستقصاءات التي تمت خلال الفترة الخيرة، فقد أكدت بعض الشركات المتوسطة الحجم والصغيرة، أنه بالرغم من الارتفاع الغير مسبوق في معدل الدخول والذي أقرته الحكومة في مقتبل العام الحالي الذي يهدف إلى رفع متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024، إلا أنها تجد صعوبة كبيرة في تغطية التكاليف الباهظة والارتفاع الكبير في الأسعار في السوق.

كما أن العاملين في الشركات على اختلاف أنواعها يؤكدون أيضا على أن هذا الارتفاع لم يحقق لهم التغطية الكافية لتكاليف المعيشة الباهظة التي يعانون منها بسبب الارتفاع المستمر في مستوى الأسعار لكل السلع والخدمات على حد سواء.

فيما يؤكد رئيس المجلس العام للحزب الوطني هيروشي مورياما، أن هناك انخفاضا في الضرائب الذي تنوي الحكومة القيام بها في الفترة المقبلة كواحدة من حزمة السياسات الاقتصادية التي تعتزم القيام بها لمعالجة هذه المشكلة، وأنه بصدد الانتهاء من هذا الموضوع في غضون فترة بسيطة، ولكنه أكد أن هذا الإجراء قد يكون مبرر قوي لحل البرلمان كنوع من التصعيد للأزمة.

ومن ناحية أخرى فقد أكد على أن هذه السياسة من المنظور طويل الأجل قد تؤدي مع التخفيضات الضريبية إلى إحداث نوع من الانضباط المالي .

ما هي أسباب ارتفاع الأسعار في اليابان؟

متوسط دخل الفرد في اليابان
متوسط دخل الفرد في اليابان

هناك الكثير من الارتباكات في السوق العالمية فيما يتعلق بالأسعار وارتفاعها المبالغ فيه، والتي انعكست بشكل كبير على كل جوانب الحياة في اليابان سواء بالنسبة للحياة العادية للمواطنين، أو تأثيرها بشكل كبير على قطاعات الصناعة والتجارة والقطاعات الخدمية، وغيرها من المجالات الأخرى، مما أثر على متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024 .

ويمكن أن نلخص أهم أسباب الارتفاع الشديد في الأسعار في التضخم الكبير الذي تتعرض له البلاد، حيث أكدت النقارير أن اليابان لم تشهد منذ ثلاثين عاما هذا المستوى من التضخم، وعلى ندار العشر سنوات الأخيرة ان االبنك المركزي الياباني يعمل بقوة على وصول معدل التضخم إلى 2%.

ارتفعت أسعار الاستهلاك بمعدل 3.2% في عام 2023 مقارنة بالعام الذي سبقه، وبالرغم من أن معدل الزيادة في هذه الأسعار أصبح أبطأ مع بداية عام 2024، إلا أن أسعار السلع الغذائية بالتحديد، زادت إلى أعلى معدل لها على مدار الـ 47 عام الأخيرة.

ويرجع الخبراء الاقتصاديون أسباب التضخم الحالي إلى ارتفاع أسعار السلع المستوردة من الخارج والتأثر بالتضخم العالمي في الدول التي يتم الاستيراد منها، في نفس الوقت الذي يعاني فيه الين الياباني من ضعف مقابل العملات الأخرى.

أهم عوامل التضخم

لعل من أهم العوامل التي أدت إلى عوامل التضخم في اليابان والتي أثرت على متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024 وفقا لتصريحات كبير الاقتصاديين في إحدى شركات تداول الأوراق المالية يرجع بشكل أساسي إل ارتفاع تكاليف الماد المستوردة.

ويؤكد على أن الارتفاع الكبير في الأسعار بسبب اتفاع أسعار السلع بدأ يتخطى تكاليف المواد المستوردة، ويرجع ذلك إلى أن الشركات هي من يعمل على رفع أسعار السلع في محاولة منها لتعويض ارتفاع تكاليف المواد المستوردة، بالإضافة إلى رغبتها في تحقيق أرباح أكبر.

وعلى الجانب الآخر يؤكد أن هناك أمل في أن التضخم قد يتراجع إلى نسبة أقل من 2% في الفترة المقبلة في حال عدم حدوث ارتفاع في متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024، حيث يوضح أن معدل ارتفاع الأجور الذي زاد في الفترة الأخيرة كان بمعدل 2.1%، وهي نسبة أقل من معدل التضخم.

هذا التفاوت قد يثير حفيظة المستهلكين بشأن الإنفاق ، مما قد يدفعهم إلى تغيير سلوكهم الاستهلاكي وتقليله، وهذا يعني أن الشركات لن تون ادرة على رفع الأسعار.

تابع المزيد: تصاعد التوتر بين الصين وأمريكا

مفاوضات النقابات العمالية

متوسط دخل الفرد في اليابان
متوسط دخل الفرد في اليابان

أكدت التقارير الصحفية أن هناك مفاوضات من المتوقع أن تقام مع قدوم ربيع 2024 تقوم بها النقابات العمالية في الشركات الكبرى في اليابان، فيما يتعلق بـ متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024ن ويتوقع أن النتيجة سوف تكون في صالح الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم.

ومع استقراء الأحداث، فإن جميع الشواهد تشير إلى ضرورة نجاح هذه المفاوضات، ويعتقد أن الأمور في المرحلة الحالية في صالح النقابات العمالية، حيث أن ارتفاع أعمار السكان وشيوع الشيخوخة مع وجود انتعاش اقتصادي يعود من جدد بعد انتهاء كورونا، فإن هذه النقابات تتوقع أن مطالبها سوف يكون لها صدى أكبر مما تتوقع.

ويعتقد بعض خبرا الاقتصاد اليابانيين أن البنك المركزي الياباني لديه في الفترة الحالية أهداف يسعى إلى تحقيها بكل الطرق، ومن أهمها أن مستوى التضخم 2% من الضروري أن يكون مصحوبا بارتفاع في متوسط الأجور بنسبة 3%.

وأنه في حال اتخذت الأجور وتيرة منتظمة في الارتفاع بمعدل أعلى من معدل التضخم الحالي، يعتقد الخبراء في الاقتصد أن هذا يساعد الدولة في الدخول في دورة اقتصادية جديدة تتسم بمستوى مرضي من الإيجابية، حيث يبدأ ما يسمى بالتضخم الصحي.

في النهاية نكون قد تعرفنا على كل ما يتعلق بارتفاع متوسط دخل الفرد في اليابان لعام 2024 وعلاقته بالتضخم وارتفاع مستوى الأسعار.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

ادعمنا للاستمرار في نشر محتوى إيجابي ومفيد .. يكفيك تعطيل مانع الإعلانات فالإعلانات هي مصدر الدعم الأول للاستمرار في نشر محتوى متجدد